Logo
فروعنا

-54 تقاطع شارع البطل أحمد عبد العزيز مع شارع جامعة الدول العربية - المهندسين - الجيزة

-90 شارع محمد محمود خلف المستشفى الجوي - شارع التسعين - HCC مول

ساعات العمل

من الأحد إلى الخميس , 10 ص - 8 م

إحجز موعد

عن المركز

تواصل معنا

54 تقاطع شارع البطل أحمد عبد العزيز مع شارع جامعة الدول العربية - المهندسين - الجيزة

01210577770

info@oraclinics.net

فوايد تقليل الوزن و ازاي تقدر تعمل ده بشكل صحيح

غالبا ما نسمع عن فوائد تقليل الوزن وعن كيفية القيام به، إلا أن الكثير منا يعتبره أمرا شاقا بعيد المنال، حيث يعتقد نسبة كبيرة من الناس أن هذه الفوائد تحتاج إلى التخفيف من وزن الجسم بصورة كبيرة، قد تصل إلى أن يكون وزنك مشابها لما كان في أيام دراستك للثانوية.

لكن الحقيقة التي يجب أن يعلمها الجميع أن تقليل 5% فقط من وزن الجسم يمكن أن يقلل من خطر العديد من المشاكل الصحية، ويجعلك تشعر بتحسن كبير، فإذا كان وزنك 90 كغم فإنك تحتاج إلى تقليل 4.5 كغم فقط من وزنك لكي تجني هذه الفوائد.


وممكن نلخص اللي بيحصل عليه الشخص من الانخفاض البسيط في الوزن بالفوايد دي:


1- تقليل مشاكل المفاصل


إن زيادة وزن الجسم 4.5 كغم يمكن أن تسلط ضغطا إضافيا على الركبتين والمفاصل السفلية الأخرى بما يعادل 18 كغم، مما يزيد من سرعة تآكل هذه المفاصل، لذلك فإن التخلص من هذه النسبة البسيطة يمكن أن يقلل الضغط المسلط على المفاصل بشكل كبير، ويقلل من احتمالية الإصابة بالتهاب المفاصل وتآكلها أو يعمل على تأخير الإصابة به.



2- تمنع أو تأخر الإصابة بداء السكري من النوع 2


إذا كانت احتمالية الإصابة بداء السكري من النوع الثاني كبيرة لديك ( لوجود عوامل وراثية)، فان أحد العوامل المهمة لمنع الإصابة بهذا الداء أو تأخيرها يكون بتقليل الوزن (العامل الثاني هو ممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة يوميا).

أما إذا كنت مصابا بهذا الداء فان تقليل الوزن بنسبة 5% فقط يمكن أن يزيد من قدرتك على التحكم بمستوى السكر لديك، كذلك تقلل من كمية الدواء التي يجب عليك تناولها، إضافة إلى تقليص المخاطر الناتجة عن الإصابة بهذا المرض.


3- تحسين مستوى الكولسترول الحميد في الجسم


هناك طرق عديدة لتقليل مستوى الكولسترول الضار في الدم وذلك بواسطة تناول الغذاء الصحي والأدوية، إلا أن تحسين مستوى الكولسترول الحميد (والذي يعمل على إزالة الكولسترول الضار من الجسم) وجعله بالمستوى المثالي 6ملغ / ديسيلتر، يحتاج إلى تقليل وزن الجسم بنسبة لا تقل عن 5% مع ممارسة الرياضة بشكل منتظم.



4- خفض مستوى الدهون الثلاثية


يعتبر ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية في الدم (أعلى من 200 ملغ/ديسيلتر) من العوامل المهمة في زيادة خطر الإصابة بالجلطات القلبية، لذلك فإن تقليل هذه النسبة إلى المستوى المثالي (ملغ/ديسيلتر) يعتبر ضروريا لتجنب هذه الأمراض، ويمكن تحقيق ذلك بواسطة تقليل وزن الجسم 5% على الأقل.



5- خفض ضغط الدم المرتفع


إن تقليل الوزن بنسبة 5% يمكنه خفض ضغط الدم نصف درجة على الأقل، ويمكن زيادة هذا التأثير عن طريق تقليل تناول الملح، إضافة إلى تناول المزيد من الخضروات، الفواكه والألبان قليلة الدسم.

 

6- يمنع مقاومة الإنسولين


تطلق الدهون الموجودة في الجسم وخاصة تلك الموجودة في منطقة الكرش مواد كيماوية تحفز الجسم على عدم الاستجابة للإنسولين، مما يزيد مستوى السكر في الدم، وعلى الرغم من كون البنكرياس يعمل بصورة جيدة لديهم، إلا أن هذه المواد تؤثر بشكل سلبي على استجابة الجسم لما يفرزه البنكرياس من إنسولين.

مما يحفز البنكرياس على مضاعفة عمله لمقاومة هذه المواد، وتقليل وزن الجسم يمكن أن يقلل من كمية هذه المواد التي تطلقها الدهون وبالتالي تحسين التحكم بمستوى السكر في الدم.



7- خفض خطر الاصابة بالسرطان


إن وزن الجسم الزائد يزيد من احتمالات الإصابة بالسرطان، بما في ذلك سرطان الثدي، القولون، الكبد، الكليتين، المبيضين، عنق الرحم والبروستات.

وعلى الرغم من عدم وجود دليل على كون فقدان الوزن يحميك من الإصابة بالمرض، إلا أن التغيرات التي تحدث في الجسم عندما يتم التخلص من الوزن الزائد والتي تشمل انخفاض مستويات الهرمونات المرتبطة بالسرطان، مثل هرمون الاستروجين، الأنسولين، والاندروجين تقلل من خطر الإصابة بهذه الأمراض.



8- يساعد في التخلص من مشكلة توقف التنفس أثناء النوم


يعاني بعض الأشخاص مفرطي السمنة من وجود نسيج إضافي في الجزء الخلفي من الحلق (اللحمية) مما يسبب مشاكل تنفسية كبيرة أثناء النوم، حيث يمكن لهذه الأنسجة غلق مجرى التنفس عندما يرتاح الجسم اثناء النوم. ويمكن لتخسيس الوزن يمكن أن يحسن من هذه المشكلة.


9- تقليل الالتهاب


يمكن للخلايا الدهنية، وخاصة تلك الموجودة حول البطن، أن تطلق مواد كيميائية تهيج الأنسجة وتؤججها في جميع أنحاء الجسم. مما يتسبب بمشاكل صحية مثل التهاب المفاصل، أمراض القلب، النوبات القلبية والسكتة الدماغية، وتقليل هذه الدهون يعمل على تقليص إنتاج هذه المواد وبالتالي منع اضرارها عن الجسم.

 


وعشان نتخلص من الوزن الزائد للجسم بصورة طبيعية هنعتمد على عاملين أساسيين و هما:


- استخدام نظام غذائي خاص


لا يوجد نظام غذائي مثالي يساعدك على تقليل الوزن، لكن هناك بعض القواعد الأساسية لذلك. يجب أن تجعل نصف كمية الطعام التي تتناولها من الفواكه والخضروات، إضافة إلى الحرص على اختيار اللحوم قليلة الدسم (الخالية من الدهون) والطازجة، مع تناول المأكولات البحرية، الفاصوليا، المكسرات والبذور، واستبدال الحبوب المكررة مثل الخبز الأبيض والأرز الأبيض مع الحبوب الكاملة مثل الخبز بالحبوب، الأرز البني، ودقيق الشوفان.



- التمارين الرياضية


للبقاء بصحة جيدة يجب عليك ممارسة النشاط المعتدل لمدة 30 دقيقة - ركوب الدراجة أو المشي السريع- على الأقل 5 أيام في الأسبوع، أما إذا كنت ترغب بإنقاص وزنك والحفاظ عليه، فقد تحتاج إلى أكثر من ذلك، حيث ستحتاج إلى مزاولة أنواع أخرى من الرياضة تحتاج لمجهود بدني أكثر أو قد تحتاج إلى مزاولتها لمدة أطول مما سبق.

 

تقليل مخاطر زيادة الوزن


السبب الذي يدفع الكثيرين إلى إنقاص الوزن هو خطر زيادة الوزن. على المدى الطويل ، تؤدي زيادة الوزن إلى زيادة خطر الإصابة بمشكلات صحية ، مثل مرض السكري وأمراض القلب والأوعية الدموية. من أهم فوائد التخسيس التقليل الجذري لمثل هذه المخاطر. بشكل مرض أكثر ، يؤدي فقدان الوزن إلى تحسينات جسدية وزيادة الطاقة والوعي بالشعور بصحة أفضل.
ومع ذلك ، فإن تعريف كلمة "زيادة الوزن" يحتاج إلى التحليل ، لأن هذا المصطلح قد يؤدي إلى إغراء اتباع نظام غذائي صارم أو اتباع نظام غذائي قاسي. في الواقع ، تعني زيادة الوزن أو السمنة السريرية تناول كمية عالية من السعرات الحرارية وانخفاض استهلاك الطاقة. لذلك ، لفقدان الوزن بطريقة صحية ، تحتاج إلى إجراءين متزامنين: تقليل تناول السعرات الحرارية باتباع نظام غذائي متوازن وزيادة استهلاك السعرات الحرارية مع التدريب المناسب. من المعروف أن ممارسة التمارين الرياضية بانتظام تجعل التخسيس أسهل بكثير من اتباع أسلوب حياة خاملة.

 

فوايد التدريب الصحيح لوزنك


غالبًا ما تعتقد أنه ليس لديك وقت لممارسة النشاط البدني ، لكن القدرة على التمرن باستمرار يمكن أن تكون أسهل بكثير مما تعتقد ، ويمكن أن تعود بفوائد هائلة على جسمك وعقلك. للحصول على أفضل نتائج التخسيس ، يجب أن يشتمل برنامج التمرين الشامل على تمارين القوة والتمارين الهوائية لتقوية العضلات وتقوية الجسم ، حيث أن العضلات ضرورية لحرق السعرات الحرارية وتعزيز فقدان الوزن.


مدة وشدة التمرين مهمان للغاية. للاستفادة من النشاط البدني ، تحتاج إلى زيادة شدة وتكرار التمرين تدريجيًا ، وهو سر فقدان الوزن بشكل عام.
من الشائع جدًا للأشخاص الذين يرغبون في إنقاص الوزن أن يبدأوا التدريب بطريقة غير صحية ، معتقدين أن تمارين القلب الشديدة أو الجلسات المطولة تسمح لك بفقدان الوزن بشكل أسرع والحفاظ على الوزن الزائد. أثبتت هذه الطريقة في الواقع أنها غير فعالة. حتى لا تفقد فوائد التدريب ، من المهم عدم ممارسة الكثير من الضغط على الجسم ، واختيار الأنشطة اليومية التي لا تثقل كاهل الجسم دون داع.

 

يفضل ممارسة النشاط البدني كل يوم أو على الأقل خمس مرات في الأسبوع. في الواقع ، فإن الطريقة المثالية لفقدان الوزن هي التدريب 6-7 أيام في الأسبوع لمدة 40-50 دقيقة لكل جلسة ، بدلاً من التدريب ثلاث مرات بجلسات مدتها ساعتان. حتى 30 دقيقة فقط من التمارين اليومية في ثلاث جلسات مدتها 10 دقائق كل يوم يمكن أن تكون كافية لتعزيز تنحيفك وزيادة معدل التمثيل الغذائي الأساسي (BMR).


ما هو معدل الأيض الأساسي؟


يؤثر معدل الأيض الأساسي على معدل حرق السعرات الحرارية وبالتالي الحفاظ على الوزن أو زيادته أو فقدانه. يمثل معدل الأيض الأساسي حوالي 60٪ إلى 75٪ من السعرات الحرارية التي يتم حرقها يوميًا.
في بداية النشاط البدني ، يتم استهلاك الكربوهيدرات والدهون بشكل متساوٍ إلى حد ما ، خاصةً إذا كنت تعمل بكثافة منخفضة ولفترة محدودة. بعد حوالي ساعة من النشاط ، يمكن استخدام الدهون لما يصل إلى 80٪ من متطلبات الطاقة ، بينما يتم استخدام 20٪ فقط من الجلوكوز و / أو الجليكوجين. مع زيادة شدة التمرين ، يستقر استخدام الأحماض الدهنية ويزداد استخدام الجلوكوز. لذلك ، يرتبط التمرين المستمر ارتباطًا وثيقًا بفقدان الوزن بشكل مستمر ، حتى أثناء الراحة. هذا هو السبب في أن النشاط البدني والتغذية عنصران مكملان.
 

لماذا ORA CLINICS ؟ لأننا في مركز ORA CLINICSنحرص دائما على وقت المريض وصحته، وتأكيدا منا على ذلك قمنا بتوفير معمل طبي داخل المركز. أما بالنسبة للتدخلات المحدودة لعلاج آلام العمود الفقري وخشونة المفاصل فنحن بمركزنا دائما نوفر أحدث التدخلات والتقنيات الغير جراحية تحت إشراف الاستاذ الدكتور محمد قورة. بالاضافة الى طاقم الاطباء المساعدين المتخصصين بعلاج الالم الذين يقومون بمتابعة المرضى بشكل دوري بعد القيام بالتدخلات المحدودة للاطمئنان عليهم والتأكد من تحسنهم وسلامتهم. . نتمنى لكم حياة أفضل مع ORA CLINICS.

المقالات المتعلقة

  راسلنا الأن